ديون أميركا قد تعادل ناتجها المحلي في 2028

0 4

ديون أميركا قد تعادل ناتجها المحلي في 2028

الأربعاء – 25 رجب 1439 هـ – 11 أبريل 2018 مـ رقم العدد [
14379]

واشنطن: «الشرق الأوسط»

أشارت توقعات معهد الميزانية التابع للكونغرس الأميركي إلى أن حجم الديون الأميركية ستظل على مستويات ضخمة خلال السنوات المقبلة. وذكر تقرير المعهد المنشور أمس أنه في حال لم يطرأ تغييرات على السياسة المالية، فإن إجمالي حجم الديون سيرتفع من 70 في المائة في الوقت الراهن، إلى 100 في المائة من إجمالي الناتج المحلي بحلول عام 2028.
ولم تشهد الولايات المتحدة نسبة شبيهة إلا لفترة قصيرة بعد الحرب العالمية الثانية. وتوقع المعهد ارتفاع الديون الجديدة السنوية بشكل ملحوظ، مدفوعة بتشريعات الرئيس دونالد ترمب الخاصة بالضرائب، وذكر أن المتوقع أن تبلغ قيمة الديون الجديدة في العام الجاري 804 مليار دولار بارتفاع بمقدار 139 مليار دولار مقارنة بعام 2017.
وتوقع المعهد أن تسجل موازنة 2019، عجزا بقيمة نحو تريليون دولار. وأشارت توقعات المعهد إلى أن نسبة العجز في موازنة 2020 ستصل إلى 5.1 في المائة. علما بأن النسبة الآمنة للدين العام لأي دولة لا ينبغي أن تتجاوز 60 في المائة من إجمالي الناتج المحلي.


أميركا


الإقتصاد الأميركي

Loading...